عبارة في



نظراً لضرورة تنويع الأساليب في نشر معارف أهل البيت عليهم السلام و عرضها في أطر حديثة و عملية، و اهتماماً بتعاليم قائد الثورة الإسلامية فيما يتعلق بوظائف مؤسسة دار الحديث العلمية الثقافية الرامية الى نشر الحديث و تعميمه لكافة طبقات المجتمع ، فقد قامت مؤسسة دار الحديث العلمية الثقافية بإيجاد موقع «مدينة الحديث» ذا الميول الحديثية بأسلوب موضوعي ، لطبقة الشباب و الناشئين.
إن موقع «مدينة الحديث (حديث سيتي)» هو مشروع جديد لعرض أحاديث أهل البيت عليهم السلام . وقد سعى مصممو الموقع أن يعرضوا الأحاديث في إطار مدينة مجازية ، تضم مراكز مختلفة متناسبة مع المواضيع الحديثية الواردة ، وينقسم كل من هذه المراكز الى أقسام عديدة ، بالدخول في كل منها يمكنك التعرف على الأحاديث ذات الصلة به أيضاً .
وقد تم طرح عدد من الأسئلة في كل قسم من أقسامها ؛ بهدف طلي الموقع بصبغة جذابة للمستخدم ، وستكون إجاباتها من خلال استعراض الأحاديث ذات الصلة بالموضوع .
هذا و قد اتيح للمستخدم قابلية إبداء نظره فيما يتعلق بأي حديث من الأحاديث أو البحث فيه أو نقده ، ومن خلال ذلك يتاح للمستخدمين إبداء وجهات نظرهم وشبهاتهم حول الأحاديث والنقاش فيها ، كما يتاح لهم الإجابة على الشبهات المطروحة . وهذه القابلية من شأنها أن تفسح مجال النقاش والبحث والمناظرة بين الأفراد وبالتالي تستدعي التعمق في فهم الأحاديث .
الموقع الحالي يمثل المرحلة الأولى من هذه المدينة ، وقد افتتح بهدف التعرف على أصداء التصميم الأولي للموقع ، ولهذا فقد تمت الاستعانة بمصادر حديثية محدودة ، و في المرحلة اللاحقة التي ستفتتح أول العام المقبل إن شاء الله تعالى سيتم الاستلهام من مصادر حديثية أكثر لتكون المواضيع أكثر تنوعاً وشمولية، وبذلك يرتفع مستوى الموقع .
إن «مدينة الحديث» تمثل خطوة متواضعة في فضاء العالم المجازي الواسع ، و قد تم إحداثه بمساعدة عدد من الباحثين في مؤسسة دار الحديث العلمية الثقافية بعد دراسته خلال مدة دامت أكثر من عامين ، وها هو الإصدار التجريبي له ، آملين أن يكون مرضياً عند الله تعالى وأوليائه الطاهرين .
الموقع الحالي يشتمل على 14 محلة ، تم إحداثها بشكل موضوعي ضمن ثلاث مستويات ، فالمستوى الثاني منها يشتمل على 72 عنواناً أصلياً ، كما أن المستوى الثالث ينطوي على 246 عنواناً فرعياً ، و مجموع الأسئلة المطروحة هو 3178 سؤالاً لـ 5825 حديثاً .
يمكن العثور على محتويات الموقع المتنوعة من خلال أحد أسلوبين :
1. الاستعانة بخريطة الموقع في الصفحة الأصلية للموقع .
تلاحظ في هذه الخارطة 14 موضوعاً أصلياً على صورة محلات المدينة الواحدة ، باختيار أحدها يتم عرض الموضوعات الفرعية له ، وكل موضوع منها مرفق بصور رمزية في الخارطة الأصلية لتلك المحلة وفي جانبها الأيسر ، وفي حالة اشتمال الموضوع على تفريعات أكثر جزئية ، فإنه يتم التعريف بها من خلال الصور الرمزية أيضاً وذلك في أسفل الصفحة .
2. الاستعانة بخريطة الموقع في الجانب الأيمن وفي أعلى الصفحة الأصلية للموقع .
أدرجت جميع المواضيع في خريطة الموقع بشكل هرمي ، ويمكن رؤيتها جميعاً في آن واحد ، فباختيار الموضوع الأصلي والفرعي يمكنك ملاحظة العناوين المتفرعة عنهما ، وفي حال اختيار الموضوع النهائي والمطلوب يمكنك مشاهدة الأسئلة المتعلقة به .
وبوصول المستخدم للنقطة السفلى من هرم الموضوعات سيلاحظ الأسئلة ذات الصلة بالموضوع ، وأما الإجابة عليها فتتمثل بالروايات الشريفة التي ستكون في معرض المستخدم مع بيان مصادرها .
و بعد كل حديث منها أودعنا للمستخدم قابلية إبداء وجهات نظره فيما يتعلق بذلك الحديث ، حيث يتاح للمستخدمين إبداء أسئلتهم وإشكالاتهم حول مدلول الحديث أو أي أمر آخر يدور حوله ، و ستعرض وجهات النظر المفيدة والقابلة للنقاش والبحث في معرض الجميع كي يتاح المجال للنقاش والبحث بغية الفهم العميق والدقيق للأحاديث .
عند استخدام الباحث لهذا الموقع يجد في جميع صفحاته _ عدا الصفحة الأصلية للموقع _ مؤشراً في اسفل الصورة الرمزية للموقع يوضح الموضوع الجاري بالفعل ومحله في هيكلية الموقع من نقطته العليا حتى الموضوع المختار ، وهذا المؤشر يعمل بصورة ربطية (Link)؛ ليتسنى للمستخدم الانتقال بسهولة للمواضيع التي تم طيها للوصول للنقطة الفعلية .
ونود التذكير ببعض الملاحظات فيما يتعلق بالهوامش :
‌أ. العدد المذكور في الهوامش بعد عنوان الكتاب يمثل رقم الصفحة فيما إذا كان مفرداً ، عدا كتابي «غرر الحكم» و «كنز العمال» فإنه يمثل رقم الحديث .
‌ب. إذا كان المذكور في الهوامش بعد عنوان الكتاب عدة أعداد بينها علامة الفاصل فإن الأول منها يبين رقم الجزء والثاني منها يبين رقم الصفحة والثالث منها يبين رقم الحديث.

موقع مدينة الحديث

 

المواقع التابعة